Make your own free website on Tripod.com

الباب الأول      
الفصل الثاني: القلب مكوناته التشريحية ووظائفه CARDIAC ANATOMY AND PHYSIOLOGY
 

وظائف القلب : Cardiac Function

 

يستقبل الأذين الأيمن الدم الوريدى العائد من جميع أجزاء الجسم (Venous Return) عبر الوريدين الأجوفين العلوى والسفلى (Superior Vena Cava and Inferior Vena Cava) وطبع فإن الدم الوارد يكون غير مشبع بالأوكسجين ولكنه يكون مشبع بثانى أكسيد الكربون وبخار الماء الناتجين عن عملية التنفس الخليوى و التي يتم فيه حرق سكر الجلوكوز لإنتاج الطاقة اللازمة لأنشطة الجسم المختلفة وذلك في وجود الأكسجين ، ومن ثم يتخلف عن عملية الاحتراق هذه نسبة عالية من ثانى أكسيد الكربون وبخار الماء يحمله الدم الوريدى إلى الأذين الأيمن حيث يتجمع هذا الدم أثناء انغلاق الصمام ثلاثى الشرفات فيتصاعد الضغط الدموى داخل الأذين الأيمن حتى ينفتح الصمام ثلاثى الشرفات في بداية ارتخاء البطين الأيمن فيندفع الدم عبر هذا الصمام إلى البطين الأيمن ويتجمع الدم في البطين الأيمن طوال فترة ارتخاء البطين الأيمن تقريب ويكون وقته الصمام الرئوي منغلق

ويتصاعد الضغط الدموى داخل البطين الأيمن نظر لامتلائه بالدم الوريدى وفى نهاية هذه المرحلة ينغلق الصمام الثلاثى الشرفات وتبد مرحلة انقباض البطين الأيمن فيرتفع ضغط الدم داخل البطين الأيمن بدرجة كبيرة وينفتح الصمام الرئوي تحت تأثير هذا الضغط الزائد فيندفع الدم إلى الشريان الرئوي وفروعه المختلفة في كلت الرئتين و التي تنتهى بشبكة عظيمة ومحكمة من الشعيرات الدموية الملتفة حول الحويصلات الهوائية حيث تتم عملية التبادل الغازى بين الحويصلات الهوائية (Alveoli) والشعيرات الدموية الرئوية (Pulmonary Capillaries) فيتم التخلص من ثانى أكسيد الكربون وبخار الماء ويتـم تحميل الدم وتشبيعه بغاز الأوكسجين الوارد إلى الحويصلات الرئوية مع هواء الشهيق وبهذ يصبح الدم في الشعيرات الدموية مؤكسج أى مشبع بالأوكسجين وتقل به نسبة ثانى أكسيد الكربون وتصل نسبة تشبع الدم بالأوكسجين في هذه العملية إلى أكثر من خمس وتسعين بالمائة (95%)

ويسرى هذا الدم المؤكسج في الأوردة الرئوية الصغيرة فالأكبر حتى تنتهى بوريدين رئويين من كل رئة (Pulmonary Veins) تحمل الدم المشبع بالأوكسجين إلى الأذين الأيسر Left atrium وعنده يتجمع الدم المؤكسج في الأذين الأيسر حيث يكون الصمام الميترالى منغلق فيزيد الضغط الدموى داخل الأذين الأيسر وتحت تأثير هذا الضغط المرتفع نسبي وفى بداية ارتخاء البطين الأيسر (Diastole) ينفتح الصمام الميترالى فيندفع الدم عبر هذا الصمام إلى البطين الأيسر وتستمر عملية مرور الدم معظم فترة الانبساط من الأذين الأيسر إلى البطين الأيسر

وفى نهاية فترة الانبساط ينغلق الصمام الميترالى وتبـد عملية الانقباض البطينى ((Ventricular Contraction والصمام الميترالى منغلق وكذلك الصمام الأورطى فتتصاعد الضغوط داخل البطين الأيسر إلى درجة عظيمة ومن ثم ينفتح الصمام الأورطى في بداية فترة القذف (Ejection) أى قذف الدم من البطين الأيسر إلى الشريان الأبهر (الأورطى) والذى يحمل هن الدم المؤكسج ويوزعه على فروعه المختلفة التي تتفرع أكثر وأكثر حتى تصل بهذا الدم المؤكسج (المشبع بالأوكسجين) والمحمل بالمواد الغذائية الذائبة إلى كل خلاي وأنسجة الجسم المختلفة فتتم عملية الإحتراق (التنفس) الخليوى وذلك بحرق سكر الجلوكوز (Glucose) في وجود الأوكسجين لإنتاج الطاقة اللازمة لوظائف الجسم المختلفة ويتخلف عن هذه العملية غاز ثانى أكسيد الكربون وبخار الماء والذى يعود مع الدم الوريدى إلى القلب حيث تتكرر هذه الدورة وي لعظمة صنع الله سبعون مرة في الدقيقة في المتوسط في وقت الراحة وربم يتضاعف هذا المعدل في أثناء المجهود العضلى الشاق .

صدقت ي إلهى حيث قلت وقولك الحق

" " (الذاريات 51)

 

 

 

القلب مكوناته التشريحية CARDIAC ANATOMY

وظائف القلب

Cardiac Function
كيف يعمل القلب كمضخة Cardiac Pump
  جهاز النقل الكهربائى للقلب Conduction System of the Heart