Make your own free website on Tripod.com

 

الباب الثاني

 

ا

 

الفحص السريري ( الإكلينيكي ) لمريض القلب

CLINICAL EXAMINATION OF CARDIAC PATIENT

ب)

الفحص السريري الإكلينيكى العام

General Physical Examination

 

لعله يكون مفيد أن يتم فحص المريض وهو مضطجع على السرير على أن يكون رأس سرير الكشف مرتفع في حدود 45 درجة إلى أعلى حتى يمكن تقييم مدى ارتفاع ضغط الدم في الأوردة الوداجية بدقة وحتى يمكن إكمال فحص المريض دون التسبب في أية مشاكل بالنسبة للمريض كحدوث ضيق في النفس بسبب وضع الاضطجاع المستوى على سرير الكشف وتجب أن تكون كمية الضوء كافية وغرفة الكشف دافئة وهادئة دون أي ضجيج .

 

8         فحص الشريانين السباتيين  Carotid Arteries

 

ويتم فحص الشريانين السباتيين بالرؤية أولاً فإذا كان النبض الشريانى بارزاً كان هذا النبض البارز مصحوباً بأحد اسباب زيادة حجم النبض مثل إرتجاع الصمام الأورطى وزيادة ديناميكية الدورة الدموية كما فى حالات الأنيميا وتصلب الشرايين ومرض القناة الشريانية المستمرة بين الشريان الأورطى والشريان الرئوي وزيادة إفراز الغدة الدرقية والحمل والناسور الشريانى الوريدى ومرض باجت  Paget Disease  وتسمى هذه العلامة بعلامة كوريجان Corrigan’s Sign 0

ثم يتم بعد ذلك جس نبض الشريان السباتى الأيمن بالإبهام الأيسر تحت زاوية الفك الأسفل وإلى الداخل من العضلة القصية الترقوية الخشائية لمعرفة طبيعة النبض الشريانى من حيث الحجم والخواص 0 وكذلك يتم جس نبض الشريان السباتى الأيسر بإستخدام الإبهام الأيمن بنفس الطريقة السابقة ويراعى عدم جس الشريانين معاً حتى لايتعرض المريض لحدوث تدن فى ضغط الدم وفى معدل النبض القلبي وربما الإغماء ، وقبل الإنتهاء من جس الشريانين كل على حدة فإنه يكون من المطلوب التعرف على ما إذا كان هناك إحساس بإهتزازات مرافقة للنبضة الشريانية أم لا كعلامة على تصلب وتضيق الشرايين وكذلك فإنه يلزم الإستماع إلي الشريانين السباتيين  بالمسماع لمعرفة ما إذا كتن هناك لغط قذفى أم لا وهذا اللغط ربما كان دليلاً إكلينيكيا على وجود تضيق بالشريان السباتى أو ربما كان هذا اللغط إمتداداً للغط ناشئ عن تضيق الصمام الأورطى 0 

 

1- وصف المريض

2-  فحص اليدين

3- فحص نبض الشريان الكعبري

4- قياس ضغط الدم الشريانى

5- فحص الوجة

6- فحص الفم

7- فحص النبض الوريدى الوداجي

8- فحص الشريانين السباتيين

9- فحص الغدة الدرقية