Make your own free website on Tripod.com

الباب الرابع: الفحص الصدوى للقلب ECHOCARDIOGRAPHY
 

الفحص الصدوى ثلاثي ورباعى البعد

Three Dimensional And Four Dimensional Echocardiography

 

القلب كجميع أعضاء الجسم وكالجسم نفسه عضو متعدد الأبعاد والمستويات .. ولذلك فإنه يكون من الأمثل أن يتم تصويره في شكله الكامل وبأبعاده ومستوياته المختلفة حتى يتم دراسة وظائفه الانقباضية والإرتخائـية بطريـقة جـيدة . أستطاع العلماء - باستخدام برامج الحاسوب Computer Soft Ware- استيعاب وإعادة تركيب الصـور الصدويـة ثنائيـة البعد في المسـتويات الثلاثة المختلفة للجسم البشري أى المستويات الأفقية والواجهية والرأسية المنصفة - Horizantal , Frontal and Saggital Planes -وتستخدم لهذ الغرض ترانسديوسرات فائقة القدرة من نوع Phased array لتوليد حزمة صوتية هرمية الشكل تستطيع احتواء كامل القلب البشري وتصويره في أبعاده ومستوياته المختلفة وبهذ فإنه يمكن تجميع معلومات صدوية عن كامل أجزاء القلب أثناء دورة دموية واحدة .. كذ أضيف البعد الزمني لكونه يعتبر بعد حقيقي للصورة الصدوية ... صارت الصورة الصدوية رباعية الأبعاد أيضاً، وعن طريق التصوير الصدوى رباعي الأبعاد يمكن دراسة سطح القلب وغشاء التامور والتجويف التاموري وكذلك غرف وصمامات القلب المختلفة تشريحي وفسيولوجي وكذلك الأحجام المختلفة للغرف القلبية في طوري الانقباض والارتخاء .. ولأنه يمكن تصوير كامل القلب مرة واحدة فإن مدة الفحص الصدوى يمكن اختصاره بطريقة مؤثرة ... وعن طريق برامج الحاسوب Soft Ware يمكن الحصول على صور مقاطع مختلفـة في مستويات مختلفة للقلب ...أي صور ثنائية البعد Two Dimensional Echocardiography حتى يمكن دراسة أجزاء القلب المختلفة بطريقة مفصلة وهذه التقنية مازالت في المراحل التجريبية وتعتبر نتائجه الأولية ممتازة .

 

الفحص الصدوى ثلاثي ورباعي البعد

 

الفحص الصدوى المريئى للقلب

 

الفحص الصدوى الدوبلري للقلب

 

الفحص الصدوى المقارن

 

التصوير الصدوى المقارن للقلب باستخدام المحلول الملحي المثار