Make your own free website on Tripod.com
 

الباب الخامس: الوراثة والقلب      
 
17

فتحة الحاجز البطينى الخلقية

Ventricular Septal Defect
 

وهى فتحة خلقية توجد عادة في الحاجز البطينى أى الحاجز الذى يفصل بين البطينين ويمنع اختلاط الدم بينهم الدم المؤكسج الوارد للبطين الأيسر والدم غير المؤكسج الوارد للبطين الأيمن وتكون حركة تدفق الدم عبر الفتحة الحاجزية في البداية من البطين الأيسر حيث يكون ضغط الدم الانقباضى مرتفع إلى البطين الأيمن حيث يكون ضغط الدم الانقباضى منخفض النسبة 1:4 . وتمثل كمية الدم المضافة عبئ تحميلي على البطين الأيمن والدورة الرئوية ، ويزداد هذا العبء إذ كان حجم الفتحة كبير وبالتالي يؤدى إلى زيادة ضغط الدم في الشرايين الرئوية وعندم يزيد هذا الضغط في الشرايين الرئوية عن مستواه في الجانب الأيسر للقلب ينعكس تدفق الدم فيكون اتجاهه من البطين الأيمن حيث الدم الغير مؤكسج إلى البطين الأيسر حيث الدم المؤكسج ويصير الدم المختلط في البطين الأيسر غير مشبع بالأوكسجين أقل تشبع وتسمى هذه الحالة بمتلازمة أيزنمنجرر Eisenmenger's Syndrome حيث يضخ البطين الأيسر دم غير مشبع بالأوكسجين ويعانى المريض من قلة المجهود وكثرة الإعياء ويكون لون جلده وأغشيته المخاطية زرقاء Central Cyanosis ويصبح هذا المريض عرضة للوفاة .

  والفتحة الحاجزية البطينية له نوعان هما:
 

أول : النوع الغشائى

Membranous VSD
وهو الذى يحدث في الجزء الأعلى أى الغشائى من الحاجز البطينى ويكون هذا الجزء رقيق ويشكل جزء من وسادة القلب الداخلية Endocardial Cushion
 

ثاني : النوع العضلى

Muscular VSD
 

وفيه تحدث الفتحة الحاجزية البطينية في الجزء العضلى للحاجز البطينى وهو الجزء الأسفل من الحاجز ناحية قمة القلب .... وتكون في العادة فتحـة صغيرة Roger's type ويستطيع أن يعيش به الإنسان فترة طويلة دون مشاكل مهمة غير أنه يكون فقط أكثر عرضة للالتهاب الجرثومى للبطانة القلبية Endocarditis

 

وقد تتعدد هذه الفتحات الحاجزية البطينية وخاصة النوع العضلى في المريـض الواحد . وعلاج هذه الحالة لايزال جراحي في أغلب الأحوال وذلك في الحالات التي يكون فيه حجم الفتحة الحاجزية كبير أو متوسط حتى ل تحدث متلازمة أيزنمنجر أو التهاب الغشاء الداخلى المبطن للقلب .

 
 

16

فتحة الحاجز الأذينى الخلقية

Atrial Sptal Defect

18

متلازمة مارفان

Marfan's Syndrome :