Make your own free website on Tripod.com

الباب العاشر: ارتفاع ضغط الدم الشرياني

Arterial Hypertension

 

ا

   
 

 

 

@أسباب الارتفاع في ضغط الدم الشريانى :Etiology

1)النوع الأولى (Essential Hypertension) .

2) ارتفاع ضغط الدم الثانوي (secondary Hypertension)

أ) أمراض الكُلَى

ب) بعض أمراض الغدد الصماء (Endocrine Causes)

ج) بعض الأمراض العصبية (Neurogenic Causes)

د) أسباب متنوعة أخرى :- Other Causes

 

هى حالة يكون فيه ضغط الدم (التوتر) الشريانى في جميع أنحاء الجسم البشرى متزايد عن الحدود الطبيعية المعروفة ولقد اختلف تعريف الحدود الطبيعية للتوتر الشريانى (الضغط الشريانى) خلال العقد الأخير من القرن العشرين عنه في العقود السابقة وأصبح من المقبول علمي وعملي أن الحد الأعلى لضغط الدم الانقباضى هو 140 مم زئبق والحد الأعلى لضغط الدم الإرتخائى هو 90 مم زئبق وبالتالي فإن أى ارتفاع مستمر في ضغط الدم الشريانى عن 140/90 يدخل في نطاق مرض ارتفاع ضغط الدم الشريانى وخاصة لو أن القياس قد تم في مرات ثلاث متتالية في ثلاثة أسابيع متعاقبة وذلك بجهاز سليم ومعايَرٌ وفى نفس العيادة وفى ظروف إكلينيكية هادئة ومتشابهة ، وإنه لمن المعلوم أن قياس ضغط الدم يختلف من زيارة لأخرى ومن طبيب الى آخر ، بل وإن قياس ضغط الدم بواسطة الطبيب يساعد أحيان على زيادة معدل القياس الى حد م ، وتكون هذه الزيادة كاذبة ويسمى هذه التأثير بتأثير معطف الطبيب الأبيض White Coat effect .

 

 ولهذا فإن لقياس ضغط الدم الشريانى ظروف مواتية يجب مراعاته وهى :

1.

 أن يتم القياس بعد أن تهد نفس المريض وبعد أن يتعود على المكان وعلى الموجودين فيه.

2.

 أن يجلس المريض أو يستلقى على سرير الكشف لمدة 10 دقائق على الأقل قبل القياس .

3.

 أن تقوم ممرضة حسنة التدريب بقياس الضغط وذلك حتى يتم تفادى التأثير النفسى للطبيب على المريض white coat effect .

4.

 أن يتم القياس مرتين على الأقل ويتم حساب متوسطيهم على أنه القراءة المعتمدة .

5.

 أن يتم القياس في وضعى الجلوس والاستلقاء وذلك حتى يتم معرفة أية فروق مرضية في القياس في الوضعين كم يحدث مثل في أمراض الجهاز العصبى الذاتى Autonomic Dysfunction .

6.

 إذ كان القياس بهدف التشخيص المبدئى فيستحسن إعادة القياس مرتين أخرتين في أسبوعين متتاليين وفى ظروف متشابهة .

7.

 إذ كان التشخيص رمادي Borderline أى غير مؤكد فإنه يكون من المستحب تسجيل قراءات ضغط الدم الشريانى بواسطة جهاز القياس التلقائي المبرمج Ambulatory Blood Pressure monitoring وذلك على فترات زمنية متقاربة ومنتظمة أى كل نصف ساعة أو كل ساعة لمدة 24 / 48 ساعة ومن ميزات هذه الجهاز (المرقاب) أنه يعطى فكرة جيدة عن نمط ضغط الدم الشريانى لدى الإنسان وعن تغيراته اليومية وإن كانت هذه التغيرات فسيولوجية م ل .

 

أسباب الارتفاع في ضغط الدم الشريانى :Etiology

   
 

1) النوع الأولى (Essential Hypertension)

وهو يمثل النوع الرئيسي ويشمل هذا النوع أكثر من تسعين في المائة (90%) من الحالات ، وأسبابه الحقيقية أو المؤكدة غير معروفة في وقتن الحالي .. ولكن المستقبل مفتوح دائم على الاكتشافات العلمية التي ربما تحدد أسباب معينة لكثير من هذه الأمراض الغير معلومة السبب .

 

2) ارتفاع ضغط الدم الثانوي (secondary Hypertension)

وهو يشمل أقل من عشرة في المائة (10%) من الحالات وهذا النوع ينش عن أمراض أخرى منه :

 

أ) أمراض الكُلَى ومنه :

1

 مرض الكُلَى متعددة الكيسات.

Polycystic Kidney Disease

2

 التهاب الكُلَى والحويضة المزمن

Chronic Pyelonephritis) .

3

 التهاب الكبيبات الحاد والمزمن

Acute and Chronic glomerulonephritis)

4

 تضيق الشريان الكُلَوى

Renal artery stenosis (

5

 الإحتشاء الكُلَوى

Renal Infarction

6

معظم الأمراض الكلوية الأخرى مثل مرض الكُلَى السكرى ومرض تصلب شرايين الكُلَى وأمراض النسيج الضام التي تؤثر على الكُلَى مثل مرض الذئبة الحمراء.

- Diabetic nephropathy
Arterial Nephrosclerosis
Systemic Lupus Erythematosus
 

ب) بعض أمراض الغدد الصماء (Endocrine Causes) ومنه :

1

 مرض كوشينج () وينش عنه زيادة في إفراز مواد كورتيزونية Clucocorticoids من قشرة الغدة الكظرية..

Cushing's Disease

2

 مرض زيادة إفراز هرمون ألدوستيرون الأولى من قشرة الغدة الكظرية.

Primary Hyperaldosteronism)

3

 مرض فيوكروموسيتوم وينش عن ورم بالغدة الكظرية Suprarenal Glands أو زيادة في عدد الخلاي الناشطة Hyperplasia في نخاع هاتين الغدتين أو إحداهم .

Pheochromocytom

4

 قصور وظائف الغدة الدرقية

Hypothyroidism

5

 مرض السكرى

Diabetes Mellitus

6

 مرض تضخم الأطراف وأعضاء الجسم المختلفة وينش هذا المرض عن زيادة إفراز هرمون النمو (Growth Hormone) من الغدة النخامية أسفل المخ (Pituitary Gland) .

Acromegaly

7

 استخدام أقراص منع الحمل

Contraceptive Pill
 

ج) بعض الأمراض العصبية (Neurogenic Causes) ومنه :

1

 أمراض التوتر النفسى .

 

2

 إختلال وظائف الجهاز العصبى الذاتى الأسرية

Familial Dysautonomia

3

 الالتهابات العصبية المتعددة

Polyneuritis

4

 الزيادة في الضغوط الدماغية الداخلية بسبب وجود ورم بالمخ مثل

Increased intracranial tension

5

 إصابة الحبل الشوكى بقطع كامل

Spinal Cord Section
 

د) أسباب متنوعة أخرى :- Other Causes

1)

 زيادة معدل الكالسيوم بالدم (Hypercalcemia) .

2)

استخدام مركبات الكورتيزون وحبوب منع الحمل وعقار سيكلوسبورين الذى يستخدم لتثبيط المناعة في حالات زرع الكُلَى .

3)

مرض الذئبة الحمراء

SLE

4)

مرض التليف الجهازى العام المتسارع

Progressive Systemic Sclerosis

5)

مرض الالتهاب العُقدى حول الشرايين

Periarteritis nodosa

6)

الإفراط في تناول ملح الطعام والمعلبات .

7)

مرض إختناق القوس الأورطى

Coarctation of the Aorta

8)

مرض تسمم الحمل

Toxaemia of Pregnancy

9)

مرض البورفوري الحاد المتقطع

Acute Intermittent Porphyria

10)

إدمان بعض المخدرات كالكوكايين

11)

إدمان الخمور

  مراحل وأطوار ارتفاع ضغط الدم الشريانى