Make your own free website on Tripod.com

  الباب الثاني عشر - اعتلال عضلة القلب - CARDIOMYOPATHY
 

ينش اعتلال عضلة القلب عن مجموعة من الأمراض غير محددة السبب وبالتالي فإن تشخيصه يعتمد أساس على وجود علامات قصور نوعى وكمي في وظائف عضلة القلب وتغير في كتلته .. ول يكون مرجعه لأحد أمراض القلب الخلقية أو أمراض الصمامات أو مرض تصلب شرايين القلب التاجية أو مرض ارتفاع ضغط الدم الشرياني أو أمراض غشاء التامور (الغشاء المحيط بالقلب) أو مرض السكري أو حالات إكلينيكية أخرى كإدمان الكحوليات أو أمراض النسيج الضام “Connective tissue disease" .

 

1)

اعتلال عضلة القلب التمددي (التوسعى)

Idiopathic dilated Cardiomyopathy

2)

اعتلال عضلة القلب الضخامى

Hypertrophic Cardiomyopathy

3)

اعتلال عضلة القلب المُقيِّد

Restrictive Cardiomyopathy

 

أنواع مرض عضلة القلبالفهرس التسربى

Infilterative Cardiomypathy

3 اعتلال العضلة القلبية المُقَيِّد للوظائف الإرتخائية
 

وهو مرض أقل شيوع من النوعين السابقين(الاعتلال التمددي و الضخامى) وينش هذا المرض عن تدن شديد في القدرة الإرتخائية للبطينين مع حدوث تضخم أو إتساع في التجويف البطينى وفى بعض الحالات فإن التجويف البطينى ينكمش بدرجة كبيرة ونظر لذلك فإن القدرة الاستيعابية الإرتخائية Diastolic Filling للبطينين تتدنى ويزداد ضغط الدم الرئوي والوريدى العام ..و كذلك فإن كل الأذينين يتسعان بطريقة شديدة

 

السبيبات

Etiology

1)

يكون السبب مجهول في كثير من الحالات .

2)

تغزو عضلة القلب بعض المواد الضارة كم في حالات

·

الداء النشوائي (أميلويدوزس) والصباغ الدموي (هيموكروماتوزس)Amyloidosis and hemochromatosis

·

كرات الدم البيضاء من النوع الحمضى ( الإيزينوفلى ) (Hypereosinophilic syndrome)

3)

الالتهاب الفيروسى لعضلة القلب .

4)

تكون بعض القلوب المزروعة عرضة لحدوث هذا المرض .

5)

المرض الغرناوي ( ساركويدوزس Sarcoidosis) وهومرض يصيب الرئتين وعضلة القلب بالتليف والتلف والغدد الليمفاوية بالتضخم .

ل يشكو المريض عادة من أعراض مرضية معينة إل بعد م تتقدم حالته ويأتى إلى الطبيب بصورة إكلينيكية كاملة لهبوط عام بجانبى القلب الأيمن والأيسر .

 

الصورة الإكلينيكية

Clinical Picture

1

الارتفاع الشديد في ضغط الدم بالأوردة الوداجية مع حدة نزول الموجتين X ,Y وتسمى علامة فريدريك (Fredrich's sign)

2

ظهور علامات الاحتقان الرئوي وأهمه الطقطقة على قاعدتى الرئة Fine Basal Crepitations

3

تورم الرجلين والساقين واحتقان وتضخم الكبد .

4

الاستقساء البطنى في الحالات الشديدة والمتأخرة .

 

الفحوص المختبرية

Investigations

التخطيط الكهربائى للقلب : (Electrocardiogram) وأهم التغيرات التي يمكن مشاهدته م يلى :

1

حصار الضفيرة اليسرى (Left Bundle Branch Block)

2

إضمحـلال حجم الموجة المركبة Q R S وخاصة في حالة المرض النشوائي أميلويدوزس Amyloidosis

3

اختلال نظم القلب في حالات كثيرة .

 

الأشعة السينية للصدر والقلب :

وفيه يكون حجم القلب طبيعي أومعتدل التضخم .. وكل الأذينين يكونان متسعين في حالات كثيرة وفى الحالات الشديدة تظهر علامات الاحتقان الرئوي .

 

الفحص الصدوى والدوبلرى للقلب

Doppler – Echocardiogram

1)

يكون حجم البطينين طبيعي بصفة عامة وكذلك القدرة الانقباضية وفى بعض الحالات ينكمش حجم التجويف البطينى كم هو الحال في متلازمة الزيادة المفرطة في عدد الكرات الدموية البيضاء من النوع الحمضى الإيزينوفيلى (Hypereosinophilic Syndrome

2)

يكون سُمك جدار القلب طبيعي بصفة عامة إل في حالات المرض الغرناوي فإن سمك جدار القلب يكون متزايد .

3)

يوجد سائل بالتجويف التامورى للقلب في بعض الحالات .

4)

تعطى دراسة الدوبلر دلالات واضحة على التدني الشديد في القدرة الإرتخائية ومن ثم القدرة الاستيعابية للقلب وبالتالي ناتج الدفق القلبي (Cardiac output)

 

القسطرة القلبية

Cardiac Catheterization

وتستخدم عادة للتمييز بين حالات الاعتلال المُقيِّد للقدرة الإرتخائية للعضلة القلبية وحالات الالتهاب التامورى العاصر بأخذ خزعة نسيجية من البطين الأيمن لفحصه ميكروسكوبي .. ويتم التمييز أيض عن طريق دراسة الضغوط داخل البطين والأذين الأيمنين وكذلك ضغط الشريان الرئوي والبطين الأيسر .

 

العلاج

Treatment

تعتبر العقاقير الطبية المستخدمة في حالات هبوط القلب الاحتقانى سلاح ذ حدين إذ م استخدمت في حالات الاعتلال المقيِّد ويراعى عند استخدامه الحيطة والحذر الشديدين لأن الإسراف في استخدامه يؤدى إلى مزيد من التدنى في القدرة الاستيعابية للقلب .. وهذه المجموعات الدوائية هى مدرات البول والموسعات الوعائية .. م عن مضادات الكالسيوم فربم تكون ذات فائدة في تحسين القدرة الارتخائية للقلب ولكن هذا التأثير يحتاج إلى إثبات علمي قوى .