Make your own free website on Tripod.com

الباب الثالث عشر: قصور هبوط القلب الاحتقانى Congestive Heart Failure
       
 

 

التشخيص : Diagnosis

ويتم تشخيص المرض حسب الخطوات التالية :

أ‌ التاريخ المرضى : يمثل التقييم الدقيق للتاريخ المرضى أهمية قصوى في تشخيص حالات قصور القلب الاحتقانى وهذ التقييم يشمل م يلى :

1- عوامل الخطورة لمرض تصلب الشرايين التاجية .

2- ارتفاع ضغط الدم الشريانى .

3- مرض السكرى وعلاجه .

4- وجود لغط سابق بالقلب أو مرض بالصمامات القلبية .

5- تاريخ عائلى لوجود أمراض إعتلال العضلة القلبية بأنواعه المختلفة .

6- الحمل والولادة بالنسبة للأنثى .

7- تاريخ مرضى يشير إلى أعراض مرض فيروسى سابق .

8- إدمان الكحوليات .

9- عوامل الخطورة لمرض نقص المناعة المكتسب .

10- أمراض الغدة الدرقية .

11- أمراض النسيج الضام كمرض الذئبة الحمراء .

ويشمل تقييم الحالة أيض كيفية حدوث الأعراض المرضية وعلاقته الزمنية بالتلف الحاصل بالقلب ، وتكرارية الأعراض وتطوره وم هية المسببات المباشرة لظهور الأعراض المرضية وم إذ كان هناك علاج تدخلى سابق م ل .. ومدى درجة التدهور الوظيفى للقلب ويتم جدولة الحالة الوظيفية للقلب Functional classification حسـب التقسيـم الذى ابتكرته وأقرته جمعية نيويورك لأمراض القلب New-York Heart Association وحسب هذا التقسيم المعتمد عالمي NYHA Classification تكون :

1 المرتبة الأولى Class I تشمل المرضى الذين ل يعانون أعراض مرضية وخاصة ضيق التنفس Dyspnea عند القيام بالمجهود المعتاد

2 المرتبة الثانية Class II تشمل المرضى الذين يعانون من أعراض مرضية وخاصة صعوبة التنفس Dyspnea عند قيامهم بمجهود متوسط .

3 المرتبة الثالثة Class III تشمل هؤلاء المرضى الذين يعانون من الأعراض المرضية عند قيامهم بمجهود بدنى بسيط .

4 المرتبة الرابعة Class IV تشمل المرضى الذين تظهر لديهم الأعراض المرضية وخاصة صعوبة التنفس أثناء الراحة وربم إزدادت مثل هذه الأعراض عند الاستلقاء المستوى على السرير Orthopnea وربم داهمت المريض نوبات حادة ليلية من صعوبة التنفس ناتجة عن إحتقان رئوى حاد وشديد Paroxysmal Nocturnal dyspnea-PND .

وإنـه لمـن المفيد دائم الإحاطة الكاملة بالعوامل التي تؤدى إلى عدم تكافؤ الوظائف القلبية Cardiac Decompansation في مثل هؤلاء المرضى وهى :

1 عدم الإلتزام بالغذاء المناسب لمرضى القصور القلبي وأهمه صغر حجم الوجبة وقلة الملح به وسهولة هضمه .

2 عدم الإلتزام بالأدوية الموصوفة بدقة كافية .

3 زيادة المجهود العضلى .

4 عدم المبادرة إلى علاج أمراض تصلب الشرايين التاجية بشكل مناسب ومؤثر .

5 الأنيمي الشديدة .

6 الأمراض المعدية كالالتهاب الرئوي مثل .

7 أمراض الغدة الدرقية وخاصة مرض زيادة نشاط الغدة الدرقية Thyrotoxicosis

8 إضطرابات نظم القلب مثل التسارع الشديد Tachycardia بم له من تأثير سلبى على كفاءة القلب وخاصة في مرض تصلب شرايين القلب التاجية .